معاشرة المسبية وفق راي الشيخ الوائلي خاصة والشيعة عامة

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
Abu Shams
Site Admin
Site Admin
مشاركات: 263
اشترك في: الثلاثاء فبراير 21, 2017 1:03 am
Gender:

معاشرة المسبية وفق راي الشيخ الوائلي خاصة والشيعة عامة

مشاركة بواسطة Abu Shams »

اضع تتمة للاخوة الشيعة اعتمدت بها على كتاب فقه الجنس للشيخ احمد الوائلي
يقول الشيخ احمد الوائلي في كتابه فقه الجنس صفحة 189
ﻣﻠﻚ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ ﻣﺼﺪﺭ ﺍﻻﺳﺘﺮﻗﺎﻕ ﻳﻌﻮﺩ ﻟﻶﻳﺔ ﺍﻟﻜﺮﻳﻤﺔ ﻭﻫﻲ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ: )ﻓﺈﺫﺍ ﻟﻘﻴﺘﻢ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻛﻔﺮﻭﺍ ﻓﻀﺮﺏ ﺍﻟﺮﻗﺎﺏ ﺣﺘﻰ ﺇﺫﺍ ﺃﺛﺨﻨﺘﻤﻮﻫﻢ ﻓﺸﺪﻭﺍ ﺍﻟﻮﺛﺎﻕ ﻓﺎﻣﺎ ﻣﻨﺎ ﺑﻌﺪ ﻭﺍﻣﺎ ﻓﺪﺍﺀ ﺣﺘﻰ ﺗﻀﻊ ﺍﻟﺤﺮﺏ ﺃﻭﺯﺍﺭﻫﺎ( ﺇﻟﻰ ﺁﺧﺮ ﺍﻵﻳﺔ ٤ ﻣﻦ ﺳﻮﺭﺓ ﻣﺤﻤﺪ.

ثم يقول في صفحة 199 ما ياتي :
ﻭﻳﺘﺮﻛﺰ ﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻮﺿﻮﻉ ﺑﺎﻵﻳﺔ ﺍﻟﻜﺮﻳﻤﺔ: )ﻭﺍﻟﻤﺤﺼﻨﺎﺕ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﺇﻻ ﻣﺎ ﻣﻠﻜﺖ ﺃﻳﻤﺎﻧﻜﻢ ﻛﺘﺎﺏ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻜﻢ( ﻓﻠﻨﺴﺘﻤﻊ ﺇﻟﻰ ﺭﺃﻱ ﺍﻟﻔﻘﻬﺎﺀ ﻓﻲ ﻣﻔﺎﺩ ﺍﻵﻳﺔ:

١ - ﺍﻟﻤﻘﺪﺍﺩ ﺍﻟﺴﻴﻮﺭﻱ (فقيه الامامية في وقته) : ﻗﺎﻝ: ﺍﻟﻤﺤﺼﻨﺎﺕ ﻋﻄﻒ ﻋﻠﻰ ﻗﻮﻝ )ﺣﺮﻣﺖ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﺃﻣﻬﺎﺗﻜﻢ( ﺍﻟﺦ ﺃﻱ ﻭﺣﺮﻣﺖ ﺍﻟﻤﺤﺼﻨﺎﺕ ﺍﻟﻤﺰﻭﺟﺎﺕ ﻣﺎ ﺩﻣﻦ ﻓﻲ ﻧﻜﺎﺡ ﺃﺯﻭﺍﺟﻬﻦ ﻓﻬﻲ ﻋﻠﻰ ﻏﻴﺮﻩ ﺣﺮﺍﻡ، ﻭﻛﺬﻟﻚ ﻣﺎ ﺣﻜﻤﻪ ﺣﻜﻢ ﺍﻟﻨﻜﺎﺡ، ﺃﻱ ﺍﻟﻤﻌﺘﺪﺍﺕ، ﻭﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ: )ﺇﻻ ﻣﺎ ﻣﻠﻜﺖ ﺃﻳﻤﺎﻧﻜﻢ( ﺍﺳﺘﺜﻨﺎﺀ ﻣﻦ ﺍﻹﻣﺎﺀ ﺍﻟﻤﺰﻭﺟﺎﺕ ﺍﻟﻠﻮﺍﺗﻲ ﻳﺤﺪﺙ ﻟﻬﻦ ﺍﺳﺘﺮﻗﺎﻕ ﺇﻣﺎ ﺷﺮﺍﺀ ﺃﻭ ﺍﺗﻬﺎﺏ ﺃﻭ ﻣﻴﺮﺍﺙ ﺃﻭ ﺳﺒﻲ ﺃﻭ ﻏﻴﺮ ﺫﻟﻚ، ﻓﺎﻥ ﺍﻟﻤﺎﻟﻚ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪ ﻟﻪ ﻓﺴﺦ ﺍﻟﻨﻜﺎﺡ ﻭﺍﻟﻮﻃﺊ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻌﺪﺓ، ﻭﻳﺪﺧﻞ ﻓﻴﻪ ﺍﻷﻣﺔ ﺍﻟﻤﺰﻭﺟﺔ ﺑﻤﻤﻠﻮﻙ ﺍﻟﺴﻴﺪ ﻓﻠﻪ ﻓﺴﺦ ﻧﻜﺎﺣﻬﺎ ﻭﻭﻃﺌﻬﺎ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﻌﺪﺓ.

تنبيه مني انا اقول عجبت لدين يجعل رجلا يشتهي زوجة رجل اخر فيامره بتركها جبرا بكلمة فقط ثم يعاشرها وان كان لها اولاد من زوجها المملوك الاخر ؟؟؟؟؟

ولو فكرت هي او هما معا بالهرب من هذا الغول الظالم فسيكونان كافران هما وابنائهما وصلاتهما ستكون غير مقبولة حتى يرجعا لسيدهم المختل جنسيا ؟؟؟؟
تبارك دين محمد على هذه الخلاق العظيمة


ثم ذكر


٢ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ: ﻗﺎﻝ ﻓﻲ )ﺃﺣﻜﺎﻡ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ(: ﻓﻲ ﻗﻮﻟﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ: )ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺤﺼﻨﺎﺕ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ ﺇﻻ ﻣﺎ ﻣﻠﻜﺖ ﺃﻳﻤﺎﻧﻜﻢ( ﺇﻥ ﺫﻭﺍﺕ ﺍﻷﺯﻭﺍﺝ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺮﺍﺋﺮ ﻭﺍﻹﻣﺎﺀ ﻣﺤﺮﻣﺎﺕ ﻋﻠﻰ ﻏﻴﺮ ﺃﺯﻭﺍﺟﻬﻦ ﺣﺘﻰ ﻳﻔﺎﺭﻗﻬﻦ ﺃﺯﻭﺍﺟﻬﻦ ﺑﻤﻮﺕ ﺃﻭ ﻓﺮﻗﻪ ﻃﻼﻕ ﺃﻭ ﻓﺴﺦ ﻟﻨﻜﺎﺡ، ﺇﻻ ﺍﻟﺴﺒﺎﻳﺎ ﻓﺈﻧﻬﻦ ﻣﻔﺎﺭﻗﺎﺕ ﻟﻬﻢ ﺑﺎﻟﻜﺘﺎﺏ ﻭﺍﻟﺴﻨﺔ ﻭﺍﻻﺟﻤﺎﻉ. ﻭﻋﻠﻖ ﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﺤﺎﺷﻴﺔ ﻋﻠﻴﻪ: ﺑﺎﻥ ﺍﻟﺴﺒﺎ ﻓﻲ ﺭﺃﻱ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻗﻄﻊ ﻟﻠﻌﺼﻤﺔ، ﻛﻤﺎ ﺫﻛﺮ ﻓﺮﻭﻋﺎ ﺃﺧﺮﻯ .


٣ - ﺍﻟﻘﺮﻃﺒﻲ: ﻗﺎﻝ ﻓﻲ ﺗﻔﺴﻴﺮ ﺍﻵﻳﺔ: ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ: )ﻭﺍﻟﻤﺤﺼﻨﺎﺕ( ﻋﻄﻒ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺤﺮﻣﺎﺕ ﺍﻟﻤﺬﻛﻮﺭﺍﺕ ﺑﻘﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ: )ﺣﺮﻣﺖ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﺃﻣﻬﺎﺗﻜﻢ ﻭﺑﻨﺎﺗﻜﻢ( ﺇﻟﻰ ﺁﺧﺮ ﺍﻵﻳﺔ، ﻭﺍﻟﻤﺮﺍﺩ ﺑﺎﻟﻤﺤﺼﻨﺎﺕ ﻫﻨﺎ ﺫﻭﺍﺕ ﺍﻷﺯﻭﺍﺝ، ﻗﺎﻝ ﺍﺑﻦ ﻋﺒﺎﺱ ﻭﺃﺑﻮ ﻗﻼﺑﺔ ﻭﺍﺑﻦ ﺯﻳﺪ ﻭﻣﻜﺤﻮﻝ ﻭﺍﻟﺰﻫﺮﻱ ﻭﺃﺑﻮ ﺳﻌﻴﺪ ﺍﻟﺨﺪﺭﻱ: ﺍﻟﻤﺮﺍﺩ ﺑﺎﻟﻤﺤﺼﻨﺎﺕ ﻫﻨﺎ ﺍﻟﻤﺴﺒﻴﺎﺕ ﺫﻭﺍﺕ ﺍﻷﺯﻭﺍﺝ ﺧﺎﺻﺔ، ﺃﻱ ﻫﻦ ﻣﺤﺮﻣﺎﺕ ﺇﻻ ﻣﺎ ﻣﻠﻜﺖ ﺍﻟﻴﻤﻴﻦ ﺑﺎﻟﺴﺒﻲ ﻣﻦ ﺃﺭﺽ ﺍﻟﺤﺮﺏ، ﻓﺎﻥ ﺗﻠﻚ ﺣﻼﻝ ﻟﻠﺬﻱ ﺗﻘﻊ ﻓﻲ ﺳﻬﻤﻪ ﻭﺇﻥ ﻛﺎﻥ ﻟﻬﺎ ﺯﻭﺝ، ﻭﻫﻮ ﻗﻮﻝ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻓﻲ ﺃﻥ ﺍﻟﺴﺒﺎ ﻳﻘﻄﻊ ﺍﻟﻌﺼﻤﺔ، ﻭﻗﺎﻟﻪ ﺍﺑﻦ ﻭﻫﺐ ﻭﺍﺑﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﻭﺭﻭﻳﺎﻩ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺎﻟﻚ، ﻭﻗﺎﻝ ﺑﻪ ﺃﺷﻬﺐ، ﻳﺪﻝ ﻋﻠﻴﻪ ﻣﺎ ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ ﻓﻲ ﺻﺤﻴﺤﻪ ﻋﻦ ﺃﺑﻲ ﺳﻌﻴﺪ ﺍﻟﺨﺪﺭﻱ: ﺃﻥ ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﻳﻮﻡ ﺣﻨﻴﻦ ﺑﻌﺚ ﺟﻴﺸﺎ ﺇﻟﻰ ﺃﻭﻃﺎﺱ ﻓﻘﺎﺗﻠﻮﻫﻢ ﻭﻇﻬﺮﻭﺍ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﻭﺃﺻﺎﺑﻮﺍ ﻟﻬﻢ ﺳﺒﺎﻳﺎ، ﻓﻜﺎﻥ ﻧﺎﺱ ﻣﻦ ﺃﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﺗﺤﺮﺟﻮﺍ ﻣﻦ ﻏﺸﻴﺎﻧﻬﻦ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺃﺯﻭﺍﺟﻬﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺸﺮﻛﻴﻦ ﻓﻨﺰﻟﺖ ﻫﺬﻩ ﺍﻵﻳﺔ ﺍﻟﻤﺬﻛﻮﺭﺓ، ﺃﻱ ﻓﻬﻦ ﻟﻜﻢ ﺣﻼﻝ ﺇﺫﺍ ﺍﻧﻘﻀﺖ ﻋﺪﺗﻬﻦ. ﻭﻫﺬﺍ ﻧﺺ ﺻﺮﻳﺢ ﻓﻲ ﺃﻥ ﺍﻵﻳﺔ ﻧﺰﻟﺖ ﺑﺴﺒﺐ ﺗﺤﺮﺝ ﺃﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻣﻦ ﻭﻃﺊ ﺍﻟﻤﺴﺒﻴﺎﺕ ﺫﻭﺍﺕ ﺍﻷﺯﻭﺍﺝ، ﻓﺄﻧﺰﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﺟﻮﺍﺑﻬﻢ )ﺇﻻ ﻣﺎ ﻣﻠﻜﺖ ﺃﻳﻤﺎﻧﻜﻢ( ﻭﺑﻪ ﻗﺎﻝ ﻣﺎﻟﻚ ﻭﺃﺑﻮ ﺣﻨﻴﻔﺔ -ﻭﺃﺻﺤﺎﺏ ﺃﺑﻲ ﺣﻨﻴﻔﺔ ﻭﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻭﺃﺣﻤﺪ ﻭﺇﺳﺤﺎﻕ ﻭﺃﺑﻮ ﺛﻮﺭ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ ﺇﻥ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ.

دقق في كلمته وهو صحيح ان شاء الله مع انه الشيخ الوائلي انسانا ذو قيم ومبادئ لكن مع الاسف الاسلام يغسل كل هذه القيم بنصوصه الدينية.

ﻭﺍﺧﺘﻠﻔﻮﺍ ﻓﻲ ﺍﺳﺘﺒﺮﺍﺋﻬﺎ ﺑﻤﺎﺫﺍ ﻳﻜﻮﻥ ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺤﺴﻦ: ﻛﺎﻥ ﺃﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺁﻟﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻳﺴﺘﺒﺮﺅﻭﻥ ﺑﺤﻴﻀﺔ.
تنبيه مني انا اقول ان الاستبراء بحيضة جاء في السنة الثامنة للهجرة اي قبل وفات محمد بسنتين وقبل هذا كان الامر بواح مراح معاشرة للمتزوجة التي سبيت بدون انتظار.


ثم فصل نقاطا في الرق وكيفيته وقد اقتبسنا منها الاتي ( صفحة 202 كتابه فقه الجنس )

١ - ﺍﻻﺳﻼﻡ ﺣﺼﺮ ﺍﻟﺮﻕ ﺑﺎﻟﻤﺤﺎﺭﺑﻴﻦ ﻟﻠﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻓﻲ ﺟﻬﺎﺩ ﻳﺠﺐ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﺴﺘﻮﻓﻴﺎ ﻟﺸﺮﻭﻁ ﺍﻟﺠﻬﺎﺩ ﻛﻤﺎ ﺭﺳﻤﻬﺎ ﺍﻟﻔﻘﻬﺎﺀ، ﻭ ﻳﻌﻄﻒ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺤﺎﺭﺑﻴﻦ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺬﻣﺔ ﺣﺎﻟﺔ ﺇﺧﻼﻟﻬﻢ ﺑﺸﺮﻭﻁ ﺍﻟﺬﻣﺔ، ﻫﺬﺍ ﻣﻊ ﻣﻴﺰﺍﺕ ﺍﺧﺘﺺ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻊ ﺍﻻﺳﻼﻣﻲ ﻣﻌﺎﻣﻠﺔ ﺍﻟﺮﻗﻴﻖ ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﻧﻈﻴﺮ ﻟﻬﺎ ﺑﺎﺷﺘﻤﺎﻟﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺨﻂ ﺍﻻﻧﺴﺎﻧﻲ.

٢ - ﺑﻌﺪ ﻣﻠﻚ ﺍﻷﻣﺔ ﺟﻮﺍﺯ ﻭﻃﺌﻬﺎ ﻭﺍﻻﺳﺘﻤﺘﺎﻉ ﻣﻨﻬﺎ ﺑﻤﺎ ﻳﺴﺘﻤﺘﻊ ﺑﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ، ﻭﺫﻟﻚ ﻋﻨﺪ ﻣﻠﻚ ﺍﻷﻣﺔ ﻣﺎ ﻟﻢ ﻟﻢ ﺗﺤﺮﻡ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻷﻣﺔ ﺑﺴﺒﺐ ﺁﺧﺮ: ﻣﺜﻞ ﻣﻮﻃﻮﺀﺓ ﺍﻷﺏ ﺃﻭ ﺍﻻﺑﻦ،.

٣ - ﺇﻥ ﺍﻷﻣﺔ ﺑﻌﺪ ﻣﻠﻜﻬﺎ ﺑﺎﻟﺴﺒﺎ ﻭﺍﻧﻘﻄﺎﻉ ﻋﺼﻤﺔ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻋﻨﻬﺎ ﺍﻟﻤﻮﺟﻮﺩ ﻓﻲ ﺩﺍﺭ ﺍﻟﺤﺮﺏ ﺗﺴﺘﺒﺮﺉ ﺑﺤﻴﻀﺔ ﺣﺘﻰ ﻳﺤﻞ ﻭﻃﺆﻫﺎ، ﻭﺇﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﺣﺎﻣﻼ ﺣﺘﻰ ﺗﻀﻊ ﺣﻤﻠﻬﺎ، ﻭﻟﻮ ﻣﻊ ﻋﺪﻡ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺑﻜﻮﻧﻬﺎ ﻣﻮﻃﻮﺀﺓ ﻭﻃﺌﺎ ﺻﺤﻴﺤﺎ.

هذا ما اردنا بيانه وايضاحه ولا يلومن شيعي داعشيا كونه طبق دينه.
فهذا شيخهم الوائلي الانسان الفاضل الخلوق العالم ركع لتعاليم محمد واذعن واقر واضاع انسانيته وخالف ضميره طائعا لحكم ربه ونبيه.
واما قولهم حتى تستوفي الشروط او ان زوجها في دار حرب انما قالوها ليخرجوا من شدة قبح هذه العادة التي سنها محمد وليخف وطؤوها على سامعها ليس اكثر والا فمحمد كان يهجم هجوما ابتدائيا ويسبي ويغنم ويذبح ويستعبد مبتدئا مهاجما وليس مدافعا.

واقول هنا كلمة واضحة بينة جلية قد قلتها في رد سابق لرجل كان يدعي بانما قام محمد بذلك دفاعا.
ونقول ومع يقيننا بانه ليس بدفاع وقد اثبتنا ذلك في واضح الايات في موضوع مستقل.
قلت الاتي ان ادافع عن نفسي شئ وان اهجم على الآخرين شئ اخر . كيف كانت حروب محمد التي هي بالعشرات كلها هجومية باسم الدفاع .
ثم لو فرضنا انه كانت دفاعا فان اهجم على الاخرين شئ واسبي نسائهم شئ اخر.
ثم ان اسبي النساء شئ واعاشرهن رغما واعتبرهن ملك يمين ابيعهن واشتريهن كالحيوانات شئ اخر.
ثم اعاشر ملك اليمين العزباء شئ واعاشر المتزوجة شئ اخر.
الظاهر المنطق عندك صفر.فانت انسان تعبد صنم اسمه محمد لذلك ضميرك الانساني مختل والمنطق عندك صفر.
عيسى لم يقم بما قام به محمد من حروب وانتشر دينه
ولا يوجد نبي سابق اباح معاشرة النساء المسبيات
ولا يوجد منهج او قانون اباح ذلك انما قام اناس مفسدون بذلك بذريعة حرب او غيرها ومنهم محمد صنم المسلمين الاكبر الذي اشرك نفسه بالله في كل شئ حتى في التوحيد وهذا لم يقله احد قبله ولا بعده .
فهل نجد اعظم من هكذا شرير اضل العالم ونحن ومنذ ظهوره والى الان نعيش الماسي بسبب تعاليمه.
ثم انه النبي الوحيد الذي تقاتل اصحابه بعده وقتل بسببهم الالاف بسبب تعاليمه المتناقضة التي ما زال يعيش المسلمون مأساتها.
استفق وتدبر ولا تكن من اتباع الشرير الذي ضل واضل وجاء بثياب الحملان وقلبه قلب ذئب كاسر.

هذا اخر ما اردنا به ردع وتكبيت المنكرين او المجملين والسلام على كل طيب صالح السريرة .
واعلم ان حياة النور احيت كل حي


أضف رد جديد